بيان بيت فلسطين للشعر في نعي الشاعر الأستاذ نظيم أبو حسان PDF طباعة أرسل لصديقك

بسم الله الرحمن الرحيم
وَمَا كَانَ لِنَفْسٍ أَنْ تَمُوتَ إِلاَّ بِإِذْنِ الله كِتَاباً مُّؤَجَّلاً

logopalhouse1 الشاعر نظيم أبو حسان

::: كلُّ نفسٍ ذائقةُ الموت ::::

تلقينا عن مؤسسة الذاكرة الفلسطينية التي تتخذ من حلب مقرّاً لها ، خبراً مؤلماً نعت فيه الأستاذ الشاعر نظيم أبو حسّان .
ونحن في بيت فلسطين للشعر إذ يؤلمنا هذا الخبر ، فإننا نكتب هذا الوجع بكل ما نعرفه من دماثة هذا الشاعر ، ومسيرته الإبداعية من أجل فلسطين .
لقد تشرفنا بزيارته في منزله أكثر من مرّة ، واللقاء به في العديد من اللقاءات ، وكان في كل هذه المحطات يحرص على تشجيع العمل الثقافي الجاد والهادف من أجل قضية فلسطين ، ويشد على أيدي العاملين في كل مؤسسة إبداعية فلسطينية ، مسجلاً من خبرته في العديد من التجارب أسفار للجيل الشعري الجديد .
رحم الله الأستاذ الشاعر نظيم أبو حسّان ، ونسأل الله تعالى أن يجعله من أهل الجنان ، ويرزق أهله الصبر والسلوان .

وإنا لله وإنّا إليه راجعون .
::: أسرة بيت فلسطين للشعر ::::

 

أضف تعليق


كود امني
تحديث

البحث