قصيدة عطش ومرارة PDF طباعة أرسل لصديقك

الأخ الموقع باسم (أبو الراغب),
قصيدتك (عطش ومرارة) تفتقر إلى الوزن, والقافية وحدها لا تكفي.
ننتظر منك قصائد أفضل ونقدم إليك أطيب تحياتنا مع الشكر الجزيل.

 

البحث