العروب PDF طباعة أرسل لصديقك
شعر: إيمان بدران

العروب

 تقول الشمسُ :إني لستُ أدري
أأنسى ودكمْ أم هل أعودُ ؟
أخالُ الغيمَ تبكيني كاني
إلى ظلماتِ دنياكم أَزيد ُ
وموجٌ من ثنايا البحرِ يبكي
على غُيّابهِ وصلاً يريد
ألا يا شمسُ رفقاً أنّ قومي
لهمْ في القلبِ اشجانٌ تزيدُ
ألا غيبي ولكنْ لا تُطيلي
فإنَّ الوجدَ اعياهُ القَصيدُ
وإنَّ الفجرَ موعدنا و إنّا
إلى الفجرِ الجميلِ لتستزيدُ
ألا ياشمسُ غيبي لن تَغيبي
فإنَّ الفجرَ يصنعهُ الشهيدُ
ألا يا شمسُ وجهُ الحرِّ شمسٌ
ففي قَسَماتِهِ فجرٌ جديدُ

 

أضف تعليق


كود امني
تحديث

البحث