بيت فلسطين للشعر وثقافة العودة يتضامن مع الرسامة الفلسطينية أمية جحا PDF طباعة أرسل لصديقك

image837

بيروت: فايز أبوعيد
أدان بيت فلسطين للشعر وثقافة العودة في بيان أصدره مساء يوم الأحد تضامنياً مع الفنانة ورسامة الكاريكاتير الفلسطينية أمية جحا، سياسة موقع التواصل الاجتماعي (الفيس بوك) والتي تم بموجبها حذف رسومات الفنانة"أمية جحا" عن انتفاضة القدس في إجراء يتنافى مع حرية التعبير.
 كما أعلن بيت فلسطين للشعر عن تضامنه الكامل مع الفنانة الفلسطينية "أمية جحا"التي تسطر بريشتها حقاً كفلته القوانين الدولية، فيما رفض البيت استجابة الموقع لتبليغات دوافعها عدائية ضد رسالة المبدعين.
ودعا بيت فلسطين للشعر وثقافة العودة كافة الغيورين من مثقفين وحقوقيين وإعلاميين وهيئات ومنظمات سياسية وحقوقية إلى التضامن مع الفنانة مع الفنانة ورسامة الكاريكاتير الفلسطينية أمية جحا والانخراط الفعلي في الدفاع عن حقها في التعبير عن رأيها بحرية.
بدوره اعتبر سمير عطية مدير بيت فلسطين للشعر أن هذا الإجراء رضوخاً لضغوط يقف وراءها العدو المحتل لفلسطين الذي أطلق فريقا ضخماً عبر مواقع التواصل الاجتماعي ضد الحق الفلسطيني في الإعلام.
وهذا الحذف لرسومات الأستاذة أمية مرفوض ويتعارض مع حقوق حرية التعبير المكفولة قانونياَ.
خاصة أن الأستاذة أمية جحا رسامة كاريكاتور عالمية ونالت علی العديد من الجوائز تقديراً لإبداعها ودورها في عرض الحق الفلسطيني عبر ريشتها، الحق الذي كفلته الشرائع السماوية والمواثيق الدولية والإنسانية.
وطالب عطية إدارة الفيس بوك بالتراجع عن هذا الإجراء الظالم وتصويب الخطأ الذي وقع فيه.
يُشار أن الفنانة أمية جحا ولدت بمدينة غزة بتاريخ 2 فبراير 1972م، حاصلة على جائزة الصحافة العربية لعام 2001. وهي تعد أول رسامة في العالم العربي تعمل في صحف سياسية يومية ومواقع إخبارية، وهي رسامة في الجزيرة نت-أشهر موقع إخباري عربي-، ولها صفحة خاصة على الموقع. كما أنها حاصلة على جائزة الصحافة العربية في الإمارات العربية المتحدة عام 2001.

 

البحث