إضاءات في الشعر
سميح القاسم يحدّق في مرآة الذات PDF طباعة أرسل لصديقك
بقلم : عابد اسماعيل ‏

سميح القاسم

الحياة اللندنية الإثنين, 26 مارس 2012
تأسرُنا تلك النبرة الحزينة، الموشّاة بالشَجَن، التي تتناهى إلينا من ديوان الشاعر الفلسطيني سميح القاسم «كولاج 3»، الصادر حديثاً عن المؤسسة العربية للدراسات والنشر. نبرة ملتاعةٌ، كسيرة، قلّما عهدنا لها مثيلاً لدى هذا الشّاعر القومي الملتزم الذي يتميّز أسلوبَه بالعنفوان الملحمي والنزعة إلى أسطرة الذّاتي، والتضحية بالنرجسية الرومنطيقية، وتذويبها في أنا جمعية عليا، سعياً لتدوين حكاية شعب رازح تحت الاحتلال، منذ أربعينات القرن المنصرم.

 
سميح القاسم: السرطان أربكني فحاولت إرباكه PDF طباعة أرسل لصديقك
بقلم : أنطوان شلحت ‏

سميح القاسم

عكا – الحياة اللندنية الإثنين, 26 مارس 2012
من بيته الرابض على سفح «جبل حيدر» في أعالي قرية الرامة في الجليل التقيت الشاعر الفلسطيني سميح القاسم الذي قال لي إن مرض سرطان الكبد الذي دهمه أخيراً فاجأه وأربكه بعض الشيء، لا لأنه قد يقرّب نهاية الحياة في الدنيا، وإنما لأن مكتبه ما زال عامراً بمشاريع غير مكتملة ويرغب بملء جوارحه في أن ينجزها.

 
لهذه الأسباب....تنازل الشعر عن مقعده لمصلحة الرواية PDF طباعة أرسل لصديقك
بقلم : رولا حسن ‏

لهذه الأسباب....تنازل الشعر عن مقعده لمصلحة الرواية

دمشق / تشرين26/3/2012
نتيجة للثورات العلمية والتغيرات المختلفة التي طرأت على كل صعد الحياة أصبحت الحقيقة مستعصية على الإنسان المعاصر وانعكس ذلك بدوره على المبدع - الشاعر خصوصاً- والذي أصبحت حركة الواقع ضاغطة عليه أكثر،

 
قراءة نقدية في شعر نظيم أبو حسان PDF طباعة أرسل لصديقك
بقلم : محمود زعرور

الشاعر نظيم أبو حسان

تحوّلات المصائر وتحوّلات الشعر

ارتبط اسم الشاعر "نظيم أبو حسان" منذ أواخر الستينيات وأوائل السبعينيات بأوضاع ومواقف فلسطينية محددة.‏
وكانت تلك الأوضاع والمواقف تعبيراً عن حالة نضالية اتسمت بسمة راديكالية طليعية تساندها وحدة وطنية فلسطينية تتشكل وتتنامى، وقد جاءت في سياق تاريخي- سياسي عربي يدعم القضية الفلسطينية باعتبارها في مقدمة حركة التحرر الوطني العربية.‏

 
(أحلام العودة) الشاعر والقضية PDF طباعة أرسل لصديقك
بقلم : عبد الهادي الزيدي

الشاعر حسن الزريقي

ربما نعود بالذاكرة إلى ما صنفه الكلاسيكيون في الأدب إلى مدرسة الفن للفن ومدرسة الفن للحياة ، حيث قالوا أن النص الأدبي حين يكون مغرقاً في الرموز إلى حد الطلاسم فأنه يفتقد الهدف ويعامل معاملة الفن الخالي من الهدف . ويقف مقابل ذلك النص الأدبي حين يفصح عن هدفه فيعلن معناه إلى الملأ في إشارات مباشرة إلى ما يريد الكاتب قوله .

 
<< البداية < السابق 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 التالي > النهايــة >>

JPAGE_CURRENT_OF_TOTAL

البحث