حوارات في الذاكرة
حوار في ذاكرة الوطن مع الشاعر المرحوم طلعت سقيرق PDF طباعة أرسل لصديقك

عرف الشعر صغيرا فكبر به
وحلم بوطن يعيش فيه فعاش فيه الوطن
حوار مع الشاعر والأديب طلعت سقيرق

وسام الباش مع الشاعر الراحل طلعت سقيرق

أجرى الحوار : وسام الباش
من أين أبدأ في حواري مع إنسان يطل عليك ببسمته الرقيقة التي تخبأ وراءها أبحرا من الشعر تجاوزت كل المسافات؟ أبدأ من الوطن أم من القصيدة أنطلق أم من الحب وعشق التراب؟ ولكن تبقى الأسئلة وحدها بحاجة إلى إجابة من شاعر لا يُسأل إلا وأعطى.
س1 – أستاذ طلعت سقيرق بدأت الشعر في سن مبكرة وصدر أول ديوان لك وعمرك نحو عشرين عاما كيف تقيم تجربتك الشعرية بين ديوان لحن على أوتار الهوى أول ديوان لك وبين ديوان نقوش على جدار العمر آخر إصداراتك الشعرية؟
نقوش على جدران العمر صدر في العام 2008 قبل عام. هنا علينا أن نقيس المسافة الطويلة من النضج . المسافة الطويلة جدا من التجربة. المسافة الطويلة جدا من الخبرة التي اكتسبناها في كتابة الشعر.

 
حوار الأستاذ طلعت سقيرق مع شاعر فلسطين يوسف الخطيب PDF طباعة أرسل لصديقك

أحاول التجديد إلى أبعد الحدود
على قاعدة التأصيل إلى أعمق الجذور

طلعت سقيرق-مع يوسف الخطيب

حوار : طلعت سقيرق- خاص ببيت فلسطين للشعر
أول قافية في الشعر الفلسطيني تشربتها الذاكرة على مقاعد الدراسة كانت لشاعر فلسطين يوسف الخطيب .. ومن تلك النقطة البداية ، كان في القلب عندليب الخطيب يحمل قشة من بيدر البلد .. وكانت مسافة القصيدة المضيئة تطرح بذرتها في مساحة الروح ..
يوسف الخطيب ، معبأ بالشعر كسنبلة قمح ، ومليء بالأمل كصفحة نهار مشرق .. لذلك تحار من أين تبدأ معه ، وفي أي بيدر من بيادره تقف .. فالعطاء كبير ، ورحلة الشعر طويلة ، بدأت من فاصلة ((العيون الظماء للنور )) وبقيت محمّلة بالروعة والإبداع المتميز حتى ((مجنون فلسطين )) وما جاء بعده من دواوين .. والوعد دائم بألق الصباحات المشرقة ..هذا هو شاعر فلسطين ، في حوار مطوّل ، يضع كلّ النقاط على الحروف ، ليطلعنا على جوانب التجربة الشعرية ، وليضيء ـ كما هو دائماً ـ طريق الغد ، بأمل لا ينضب ..

 
حوار أدبي مع الشاعر والأديب ناهض الرَّيس PDF طباعة أرسل لصديقك

في العدد السابع من مجلة العودة اللندنية ، وفي إبريل من عام 2008م تحديداً الموافق ربيع الأول من عام 1429م ، نُشر حوار أدبي مع الشاعر والأديب ناهض الرَّيس ،
لم نكن نعرف حينها أنَّ شهر إبريل / نيسان نفسه سيكون في عام 2010 عام رحيل هذا الشاعر ، في ذكرى وفاته الأولى 13-4-2011 ، ننشر في بيت فلسطين للشعر أول حوار في النافذة الجديدة ( حوارات في الذاكرة ) والتي تحمل عبق الماضي ، ورؤى الشعراء الذين رحلوا ، أو الذين مرت على حوارات سابقة لهم سنوات عديدة .. وهنا نترك القارئ مع هذا الحوار الذي يسترجع فيه الريس محطات من مسيرته ومسيرة شعبه .

******

الشاعر والأديب ناهض الرَّيس

وزير العدل السابق الشاعر والأديب ناهض الريّس:
يوجد قصور كبير في استيحاء نكبة فلسطين واللاجئين في الأدب والفكر العربي

 


البحث